جمعية مرضى السكري لولاية تيسمسيلت
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل معنا، أما إذا كنت من فريقنا فما عليك إلا الدخول حتى تستطيع مشاركتنا. ونتمنى لك كل المتعة والفائدة.
جمعية مرضى السكري لولاية تيسمسيلت

المتنفس الالكتروني للمرضى المصابين بالسكري عبر العالم
 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
Yahoo/ adwitissemsilt@yahoo.fr *.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.* Hotmail/ kha.zou@hotmail.fr
رقم الحساب للذين يودون التبرع بنك الفلاحة والتنمية الريفية تيسمسيلت 00300544000840200089

شاطر | 
 

 داء السكري ولإهتمام بصحة الفم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مسعودة مكي



عدد المساهمات : 60
تاريخ التسجيل : 19/03/2010

مُساهمةموضوع: داء السكري ولإهتمام بصحة الفم    الإثنين يونيو 28, 2010 3:02 pm

داء السكري والإهتمام بصحة الفم : توجيهات لسلامة وصحة الفم والأسنان ..؟!


عند الإصابة بداء السكري ، معظم خلايا الجسم ستتأثر بهذا الداء ومن بين الأعضاء المهمة التي تتأثر بداء السكري هو الفم والأسنان. الخبر المفرح بهذا الخصوص هو أن الأمر متروك لك .. يعني الوقاية من المشاكل بصحة الفم والأسنان (بيدك أنت) وعليك أن تثقف نفسك بالخطوات والعادات التي تساعد على سلامة الفم والأسنان. وأبدأ من الآن ....!!

المشاكل المصاحبة للسكري: زيادة نسبة الإصابة بنخر الأسنان وأمراض اللثة...

مهما كان النوع من داء السكري .. سواءً النوع الأول أو النوع الثاني فإن التحكم الجيد بسكر الدم هو الطريقة الناجحة للحماية من مضاعفات مشاكل الفم واللثة، وكلما زاد السكر بالدم كلما زادت نسبة الإصابة بالمشاكل الآتية:

● نخر (أو تجوف) الأسنان: هناك العديد من البكثيريا والتي تعيش بصورة تكافلية في تجويف الفم ووجودها بالفم أمر طبيعي، هذه البكثيريا (وفي وجود النشويات والسكريات في الفم) تعمل على عمل تكوين ترسبات على "مينا الأسنان" (enamel) وهذه الترسبات حامضية ، والحمض يعمل على مهاجمة المينا للأسنان (enamel) وقد يؤدى إلى نخر الأسنان وتكوين الفجوات بالسن. وفي حالة الإصابة بالسكري ونظراً إلى عدم الإهتمام بتنظيم السكر ومن تم إرتفاعه بالدم وفي الفم فإن هذه التكثيريا تجد البيئة الخصبة لتكوين هذه الترسبات الحامضية الأمر الذي يؤدي إلى نخر بالأسنان.

● إلتهابات باللثة (وهي المرحلة المبكرة لأمراض اللثة) (Gingivitis): إذا لم يقم المصاب بالسكري بإزالة الترسبات المذكورة أعلاه وذلك بإستخدام فرشاة الأسنان وإستعمال الخيط الطبي للأسنان .. فإن هذه الترسبات تتيبّس وتتحجر وتتجمع على اللثة وبمرور الوقت فإنها تؤدي إلى هيجان باللثة ومن تم حدوث الإلتهابات باللثة ، فتصبح منتفخة وحمراء وسهلة النزف.

● إلتهابات المنطقة بالمحيطة بالسن (وهي المرحلة المتأخرة لأمراض اللثة) (Periodontitis): في حالة عدم علاج إلتهابات اللثة المذكورة أعلاه فإن الإلتهابات تصبح أكثر خطورة وتنتشر بالخلايا والأنسجة المحيطة بالسن والعضام المتبث للسن. وهذا الأمر قد يؤدي إلى إبتعاد اللثة عن السن ، فتصبح السن غير متبثة جيداً وتتخلخل وقد تسقط بمرور الوقت. وبالطبع داء السكري من الأمراض التي تزيد من نسبة الإصابة بالإلتهابات ومن بينها إلتهابات اللثة ، وكذلك فإن إلتهابات اللثة تزيد من صعوبة التحكم الجيد بنسبة السكر في الدم.

الحلول لهذه المشاكل: الإهتمام الصحيح والجيد بصحة الفم والأسنان..

للوقاية من أمراض اللثة وتساقط الأسنان ، يجب الإهتمام بجدية في التحكم بسكر الدم وصحة الأسنان واللثة.

● التحكم الجيد بسكر الدم:.. وذلك بالقياس الذاتي لسكر الدم ومتابعة الطبيب لتعديل الجرعات من الأدوية للمحافظة على مستويات جيدة لسكر الدم والمقترحة من قبل الطاقم الطبي، وكلما كان التحكم بسكر الدم جيداً كلما نقص إحتمال الإصابة بأمراض اللثة والأسنان.

● تنظيف الأسنان بإستخدام الفرشاة على الأقل ثلاث مرات في اليوم:.. الطريقة الأمثل هو تنظيف الأسنان بعد تناول الوجبات الثلاث الرئيسية وأستخدام فرشاة ناعمة ويفضل أن يحتوي معجون الأسنان على الفلور ، ويجب تجنب إستعمال الفرشاة بعنف الأمر الذي يؤدي إلى هيجان اللثة.

● إستعمال الخيط الطبي لتنظيف ما بين الأسنان:.. وهذا الخيط يساعد على إزالة الترسبات بين الأسنان ، هناك أنواع جيدة من الخيوط والتي تحتوي على مادة شمعية تسهل عملية إدخال الخيط بين الأسنان.

● المحافظة على تنظيف الأسنان بصورة منتظمة مع طبيب الأسنان:..من المهم أن تقوم بتنظيف الأسنان مع أخصائي الأسنان على الأقل مرتين في العام وأترك الطبيب يقوم بتنظيف اللثة والأسنان. مع إبلاغ طبيبك بأنك مصاب بداء السكري.

● إذا أردت القيام بعملية خاصة بالأسنان:.. إذا أردت القيام بعملية خاصة بالأسنان فمن الأفضل أن يتصل طبيب أسنانك بأخصائي السكري وذلك لتعديل الجرعات حسب اللازم. وربما أيضاً إستخدام المضاد الحيوي لمنع حدوث الإلتهابات البكثيرية.

● حاول رؤية اللثة مع ملاحظة أية أعراض لأمراض اللثة:.. في حالة وجود علامات أمراض اللثة مثل الإحمرار أو الإنتفاخ أو سهولة النزف فمن الأفضل مراجعة طبيب الأسنان. وكذلك العلامات الأخرى مثل جفاف الفم، أوألآم بالفم.

● الإمتناع عن التدخين:.. التدخين يزيد من إحتمال الإصابة بكل المضاعفات الخطيرة للمصابين السكري ، بما في ذلك أمراض اللثة. حاول الإتصال بطبيبك لإيجاد وسيلة لمساعدتك على ترك التدخين.

في الحقيقة علاج داء السكري (في الوقت الحالي) هو إلزام المصاب بالسكري بعلاج نفسه وتطبيق مفهوم العلاج الذاتي للمصابين بالسكري، بما في ذلك إهتمامه باللثة وسلامة الأسنان. وذلك لضمان الحياة بصورة صحية أفضل.

.. منقول ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
المشرف العام
Admin


عدد المساهمات : 325
تاريخ التسجيل : 10/05/2009
العمر : 45

مُساهمةموضوع: ويبقى كل شيء للانسان   الإثنين يونيو 28, 2010 8:33 pm

وتبقى الوقاية خير من العلاج. بارك الله فيك أختي على موضوعك الرائع. وقد فعلت خيرا عندما تطرقت إلى الفم والاسنان فلطالما يشتكي المصابون بالسكري.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://adwitissemsilt.jtkc.org
 
داء السكري ولإهتمام بصحة الفم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
جمعية مرضى السكري لولاية تيسمسيلت :: السكري-
انتقل الى: